تلميذة بليدة في الحبّ
تلميذة بليدة في الحبّ

ترجمة ميادة خليل بعد طلاقها للمرة الثالثة العام 1982، لم تكن إليزابيث جين هاورد في أفضل حالاتها؛ متحيرة بين فكرتين لعمل جديد. لذا دعت ابن زوجها السابق الكاتب مارتن آميس…