الرئيسية / فصول روائية (صفحه 2)

فصول روائية

الفصل الأول من رواية “حيثُ يسكن الجنرال”* زياد أحمد محافظة*

مهمتي أن أبقي الحقيقة طيّ الكتمان، وسأحدثكم عن شيء من هذا بعد قليل. أما الآن؛ فيوقظني هذا الشيخُ الطاعن في البياض، المادد كفّيه لوناً واحداً في بهجة الصباح، يجذبني من يدي، يدفع بوجهي نحوَ زجاج النافذة لأرى. “تريد أن تعرف كيف وصلتُ إليك؟ حسناً، كلانا كان بحاجة لهذا. ألست القائل …

أكمل القراءة »

فصل من رواية “روحسد” للسوداني محمد الطيب يوسف

الشوارع ليست هي نفسها، أتيتها بشوق الحبيب الغائب ولكنها أنكرتني، كأن خطواتي تعانقها للمرة الأولى، اللافتات مثل وجوه المارة لم آلفها ولم تألفني، الأشجار كأنها غرست اليوم واستطالت نحو السماء، اثنا عشر عاماً والشوارع التي تحتويني كأمي الممعنة في الغياب الممتد الطويل تتنكر لي الآن، غربة النفس تنسال نحو الأرض …

أكمل القراءة »

فصل من رواية “غائب عن العشاء الأخير” أيمن مارديني*

– أريد مكاناً في الساعة السابعة صباحاً في الحافلة المتوجهة إلى السلمية… أرجوك أتمنى أن يكون مقعداً أمامياً، وخالياً ما بجانبه… قدر الإمكان… … . شكراً لك… سوف أكون قبل الموعد بنصف ساعة… شكراً… أجل الاسم هونهى ال… أجل… الاسم صحيح… ما زلت تتذكره… . شكراً لك… . وبكل ترتيب …

أكمل القراءة »

فصل من رواية “طفولة ضائعة” للمصري عبدالنبي فرج

توطئة لا أعرف بالضبط هل تصالح الإنسان مع ذاته، يجعل استدعاء سيرة حياته المطمورة- خاصة وقائع ومشاهدات الطفولة – سهل استعادتها؟, أم أن طول الفترة الزمنية التي ظل فيها يُقِمعُ الوقائع، والمشاهد المخزية, والمؤلمة، جعلت استعادة الذاكرة للوقائع والمشاهدات والتذكارات، كالواقع الحي المحض نوعًا من المستحيل, ويستعاض عنها بنوعٍ آخر …

أكمل القراءة »

لوحة من رواية “الجانب المظلم للحب” الكاتب السوري الألماني رفيق شامي/ ترجمة خالد الجبيلي

دمشق، 1940-1953 94-دمشق ليست دمشق مدينة، مكاناً موسوماً في أطلس الخرائط، بقدر ما هي حكايا تمتلئ بالبيوت والشوارع والقصص والشائعات وتفوح منها الروائح. لقد عصفت بالمدينة القديمة الأوبئة والحروب والحرائق مرات لا حصر لها عبر تاريخها الذي يمتد على مدى ثمانية آلاف سنة. وبما أنه لم يكن هناك موقع أفضل …

أكمل القراءة »

فصل من رواية “قمر وإحدى عشرة ليلة” حيدر عصام *

الحياة مسرحٌ عظيم، تختار طريقة تربيتنا مع البيئة المحيطة بنا الدور الذي سنظهر به على هذا المسرح ، سنظهر مع الذين اختارهم لنا القدر ليشاركوننا العيش، على هذا المسرح سنشاهد عدة ادوار تُعجبنا وأخرى قد لا تُعجبنا، يجب علينا أن نعلم ان بعض هذه الادوار لم تكن بمشيئة أصحابها، حتى …

أكمل القراءة »

حكاية ماء بئر السبع * علاء الدين حسو *

يقال بأن (سبع) هو من أولاد آدم، تم خطف حبيبته من قبل الغزاة. تعقب أثر الغزاة سبعة أعوم وفي العام السابع وجدهم في المغارة. فقتلهم جميعاً، وحرر النسوة المحتجزات في المغارة، وحين رأى جيشاً تابعاً للغزاة يتقدم نحوه أخذ حبيبته إلى حيث مكان البئر الآن. حفر حفرة عميقة، دخلا الحفرة، …

أكمل القراءة »

فصل من رواية “ايروتيكيا التماثيل والصور” نعيم عبد مهلهل

الفصل الأوّل “شهية شاشات السينما” “إن كان لا بُدَّ من فضيلة تستحق الدفاع عنها فهي فضيلة الخيال ، لأنها تسمح لنا بأن نضع أنفسنا مكان الآخرين ونكون أكثر تسامحاً وتفهماً”. فرانسواز ساغان – 1 – منذ أوّل مشاهدتي للأفلام السينمائية وقراءتي للروايات وأنا أؤمن أن الممثلة الفرنسية كاترين دينوف والروائية …

أكمل القراءة »

“فصل من رواية “الزعتر الأخيـر”* مروان عبد العال*

أعترف لك أنني عشت كواعظٍ فطن يرتكب خمسة أغلاط حسابية جرّاء سقوط خنفساء. لا أزال مهووساً بالماضي منذ علمت أنني مصاب بمتلازمة الاستذكار، وأنا لا أصدق نفسي، من أين أتتني هذه القدرة الاستثنائيّة على التّذكّر، لا أعرف إن كانت هذه نعمة أم نقمة؟ صرت بنظر البعض شخصاً متعباً وأحياناً مبالغاً …

أكمل القراءة »

أنتَ لي وحدي منصورة قويومجي *

(الحلقة الأولى) أخذت عبير تسترق النظر إلى إياد، وهي ترتجف من الغيظ، وتتساءل في سرّها: لماذا ؟؟ لماذا ياربي لم يكن من نصيبي؟؟ لماذا كان من نصيب هدى؟؟ .. تنهَّدتْ بعمق وراحتْ تتأمله وهو يمسك بيده لقمة من صحنه ويقربها من فم زوجته هدى، أشاحتْ بوجهها إلى الناحية الأخرى، فرأتْ …

أكمل القراءة »