نوفمبر 16, 2018
  • نوفمبر 16, 2018

فصل من رواية “غائب عن العشاء الأخير” أيمن مارديني

by on يناير 16, 2016 20

كان الوقت فجراً… فجر آخر يمر علي وأنا في فراشي شوك على شوك… بحر لا حياة فيه… صمت يؤرقه غواية، وشهوة، وتوبة ناصعة لا شائبة بها تعود بسنيني الغضة إلى براءة ما. أنهض من ريح الأرق، وأذهب للوضوء… المياه الباردة تأتيني لتطرّي جسدي أكثر… تسحبه بعيداً عن صحراء الخطيئة، ويباب الذنب. وبأي ذنب اقترفت...

إقرأ المزيد

فصل من رواية “فرح.. أنوثة من ورق” فايزة إسماعيل

by on يناير 14, 2016 25

للحرف سلطان لا يدركه إلاّ مَن تحركت شِغاف روحه ذات قصيد أو من دمعت حناياه في حضرة كلمة و حرفي أنا سلطانٌ في وصف ما يعتري نفسي تجاهك، لن أعنون قصيدي هذا، سأتركه هكذا بحراً من الأسرار وكثيراً من الصمت المبطن برغبات كثيرة. فوضويٌّ هذا الليل، ينتصف ولا يأبه بكلّ أوجاع البشر و أنا...

إقرأ المزيد

فصل من رواية “رسول السلام” مريم خميس

by on يناير 10, 2016 18

كان ثمة جو لا يوصف يخيم على الجميع . جلسوا فرادى كل منهم في صف لوحده يحتضن نافذته عدا خاطر والطاهر اللذين كانا يركزان على الطريق أمامهما. احتلت إسراء الصف الأول متكئة على الشباك بينما جلس الشيخ بالجانب الآخر وخلفهما بصفين فارغين كان بخيت بجهة واسماعيل بجهة أخرى، وبآخر صف جلست هدباء وحدها وقد...

إقرأ المزيد

فصل من رواية “سراب برّيّ” عبد الرحمن مطر

by on يناير 2, 2016 28

موتٌ يتهاطل من السماء، لاتعرف من أين تأتي به الغيمات العابرة. شيء ما أشبه ببوابات الجحيم التي تنفتح فجأة فتلقي حممها على الناس، هل كانت حقاً شبيهاً لها، أم أنها اللهيب الذي لايُبقي ولايذر شيئاً في البلاد: الإنسان والطير والحجر، تخلّف رائحة الحرائق، حيثما نظرت أو أشحت بوجهك، كي لاترى الأجساد المتناثرة أشلاؤها في العلوّ...

إقرأ المزيد

إليف شفق قواعد العشق الأربعون – (رواية عن جلال الدين الرومي) ترجمة خالد الجبيلي

by on ديسمبر 30, 2015 17

عندما كنت طفلاً، رأيت الله، رأيت ملائكة؛ رأيت أسرار العالمين العلوي والسفلي. ظننت أن جميع الرجال رأوا ما رأيته. لكنّي سرعان ما أدركت أنهم لم يروا… شمس التبريزي استهلال تمسك قطعة من الحجر بين أصابعك، ترفعها ثم تلقيها في مياه دافقة. قد لا يكون من السهل رؤية ذلك. إذ ستتشكل مويجة على سطح الماء...

إقرأ المزيد

عماد البليك فصل من رواية “ماما ميركل” الرواية نت

by on ديسمبر 30, 2015 22

المكان: وايت سيتي، غرب لندن.. الطابق 7 من إحدى البنايات الزمان: فبراير 2015 هل يمكن أن يصنع كأسان من الفودكا قصة حب، يتخيل زين أن غرامه البديل لجوليان بدأ في ذلك الليل عندما دخلت تلك الشابة العملاقة ليشعر بأن قلبه بدأ يرن قويا، مثل جرس كنيسة في أعياد الميلاد في الخرطوم، ثم يزيح صورة...

إقرأ المزيد

أوقات عصيبة للكاتب الإنجليزي: تشارلز ديكنز وليد سميح عبدالعال

by on ديسمبر 22, 2015 24

يمكن أن نقول: إن رواية (أوقات عصيبة) تمثل خلاصة روايات وفكر ديكنز، وكما كان يقال: إن الكاتب في الحقيقة يكتب رواية واحدة، وأعماله تفريعات أو تنويعات عليها، والمقصود أن كل كاتب لديه عصب وأساس يدندن حوله دوما بل ربما لا يستطيع الفَكاك منه، يظل هذا العصب أو هذه الفكرة العامة المسيطرة ضاربة في كل...

إقرأ المزيد

فصل من رواية “قطط إنستجرام” باسمة العنزي*

by on ديسمبر 15, 2015 19

1 اللقاء الذي رتّبَتْهُ جنّية الصدفة هو بالضبط زمن انتقال المصعد من الدور الأرضي إلى العاشر في برج (السراب) وسط العاصمة، بعدما مرّت أحلام بخطواتها المتمهلة على المحلات والمقاهي الأنيقة في الدور الأرضي، وقبل أن تلمس سبابتُها الرقم 10 على لوحة المفاتيح الذهبية كان منصور لافي أمامها تماماً، بشماغه الأحمر وطولِه الفارع وابتسامتهِ العريضة....

إقرأ المزيد

فصل من رواية ” نوكيا “ باسم سليمان

by on ديسمبر 7, 2015 25

“القلفة” – عضوكَ سيف مغمود، أمّا أنا ومحمود، فسيفانا قد شهرناهما منذ الشهر الأول لولادتنا، لذلك يحق لنا الزواج بأربع، فهما قد تنطّعا للقراع منذ نعومة أظفارهما. هذه الأفضلية يجب أن تقرّ بها، أمّا مزايداتكَ والميزات التي خلعْتَها على زائدتك اللحمية – من سهولة ممارسة العادة السرية بلا بصاق أو صابون، وما تؤمنه من...

إقرأ المزيد

فصل من رواية “الفردوس المحرّم” يحيى القيسي *

by on ديسمبر 6, 2015 20

دفائن محروسة لم أكن أعرف حجم الحضور الهائل لكلّ ما هو خفي وماورائي في حياتنا اليومية، حتى اكتشفت ذلك بنفسي، إذ كلّ إنسان على ما بدا لي لديه جانب باطني، يكاد لا يظهره على أحد حتى يأتي أوان من ينبشه من أعماقه ويخرجه إلى العلن لاسيما حين يصطدم بموت عزيز، أو بحدث مدوٍ يتركه...

إقرأ المزيد