الرئيسية / حوارات (صفحه 4)

حوارات

ميلان كونديرا: مديح رواية القرن الثامن عشر ترجمة: لطفي السيد منصور

في عام 1986، صدر كتاب «فن الرواية» لميلان كونديرا. وقد جاء الكتاب في سبعة أجزاء توزعت محتوياته ما بين المقال والمحاورة، إضافة إلى الكلمات/ المفاتيح لعالمه الروائي. في الجزء المعنون بـ «في مكان ما هناك» صدّره كونديرا بهذا المقطع من إحدى قصائد الشاعر والروائي يان سكاسل: «لا يخترع الشعراء القصائد/ …

أكمل القراءة »

“حارس الموتى”.. الخوف يسكن الشخصيات محمود حسني

تمهيدًا ﻹعلان النتيجة النهائية لـ “الجائزة العالمية للرواية العربية – البوكر”، يوم الثلاثاء المقبل، ينشر “مدى مصر” عروضًا للروايات الست التي وصلت للقائمة القصيرة للجائزة، وهي “نوميديا” لطارق البكاري من المغرب، “حارس الموتى” لجورج يرق من لبنان، “عطارد” لمحمد ربيع من مصر، “سماء قريبة من بيتنا” لشهلا العجيلي من سوريا، …

أكمل القراءة »

سليم بركات: لا أعرف الحداثة.. لم أفهمها أحمد فرحات

حواسه النهمة وببصيرته النافذة داخل حالة مخاضيّة دائمة الاستنفار، يكتب سليم بركات (1951). إنه شاعر وروائي نسيج نفسه، نسيج تجربته الفريدة التي لا تنتسب إلى أبوّة أحد. إنه شاعر بلا أسلاف إذاً، بلا مرجعيات: يكِدُّ لفظته كدّاً غير مسبوق في المشهدية الشعرية العربية الحديثة، مُكوّناً، في المحصّلة، هذه الكاتدرائية الشعرية …

أكمل القراءة »

عاصم الباشا يكتب رواية إخفاق الأجيال عبدالله مكسور

الكاتب يقيم في اللغة ويغرف من معين طفولته، لكن ماذا لو تعددت اللغات في طفولة كاتب يعيش بعيدا عن بلده في مجتمع آخر بلغة أخرى، هنا يبدأ انشطار الذات الكاتبة، لكنه انشطار يمنحها مسافة للتأمل في عناصرها، لذا يبقى كتاب المهجر الذين ينجحون في الوقوف بحرية وعلى مسافة من ذواتهم …

أكمل القراءة »

لاريسا بندر: ألمانيا لم تعد تهتم بالأدب العربي جورج كدر-كولن

إضافة إلى كونها واحدة من أهم المترجمين الألمان للأدب العربي المعاصر، يصفها أصدقاؤها “بالناشطة السورية” لشدة دفاعها عن ثورة الحرية والكرامة التي كان السوريون ينتظرون حصد نتائجها قبل أن يتم خلق “بعبع” تنظيم الدولة. لاريسا بندر مترجمة صحفية ألمانية مهتمة بالشأن السوري، تتقن اللغة العربية وتدرسها في عدة معاهد بألمانيا، …

أكمل القراءة »

جمال شحيّد: رواية الثورة السورية مدهشة علي جازو

للمترجم والناقد السوري جمال شحيّد أكثر من وجه؛ يظهر ذلك في جمعه بين أمرين: غزارة الإنتاج والتدريس. بدأ حياته بدراسة اللاهوت، وانعطف بعد ذاك صوب الأدب والنقد والترجمة من لغة موليير وإليها، وهو أيضًا أستاذ قدير، فقد درّس في جامعة دمشق وفي المعهد الفرنسي للشرق الأدنى والمركز الثقافي في دمشق. …

أكمل القراءة »

المقدسيّ جميل السلحوت.. الرّواية تستفيد من التّاريخ لكنّها لا تؤرّخ حاوره: أوس داوود يعقوب

يعد الكاتب والروائي المقدسيّ جميل السلحوت من أبرز الأصوات الأدبية في مدينة القدس المحتلة، وهو يحتل مكانة مرموقة بالمشهد الأدبي والثقافي في فلسطين، لما قدمه من إسهامات في الحياة الثقافية الفلسطينية بوجه عام، وفي الحياة الثقافية في القدس بوجه خاص. الأمر الذي دفع أترابه في المدينة المقدسة إلى القول إنه …

أكمل القراءة »

الشرق والغرب صورتان ملتبستان عبدالله مكسور

بروفيسور الآداب البلجيكي إكسافير لوفين يرى أن الأدب العربي يتميز بصفات عالمية لكنه مهمل. بدأت القصة باتصال هاتفي سرعان ما تحوّلَت إلى محاولة اكتشاف الشرق بعيون غربية ثم تعمّقَت لتكون صيغة متطورة من التواصل الإنساني، تعرفت عليه في جامعة بروكسل حيث يعمل أستاذاً للغة العربية وآدابها نظراً لتخصصه العميق في …

أكمل القراءة »

محمد حيّاوي: وقع انفجار روائي عراقي بعد 2003 محمد عويس

انقطع القاص محمد حيّاوي عن الكتابة بعد فراره من العراق في العام 1992 إلى الأردن، ومنها إلى هولندا بمساعدة الأمم المتحدة في العام 1996. وبعد أن نال درجة الماجستير في العام 2001، عمل مصمم غرافيك مع جريدة «تليغراف» الهولندية حتى العام 2012. كتب مجموعتين قصصيتين للأطفال باللغة الهولندية… «لكنّني عندما …

أكمل القراءة »

مها حسن: أوثّق سيرة النساء في عائلتي … وجدتي بين ملهماتي مايا الحاج

أصدرت الكاتبة السورية المقيمة في فرنسا مها حسن قصصاً وروايات، منها «حبل سرّي» و «بنات البراري» و «طبول الحبّ» و «الراويات». هنا حوار معها: > قبل أشهر، كتبت نصاً فايسبوكياً جميلاً اختزل المأساة السورية عبر صورة أمّك المتعلقة ببيتها المهدّد بالتدمير. وحين أخرجت منه قسراً ماتت. ألا يستحق هذا المشهد الدرامي أن تُبنى …

أكمل القراءة »