الرئيسية / حكاية الرواية الأولى

حكاية الرواية الأولى

المصباح الذي خرج منه مارد الكتابة المجنون.. “مُرّة” قلقي الأول نغم حيدر *

حزمتُ أمتعتي و غادرتُ إلى بيروت كي ألقاها. كنتُ أعلم أنّها قد حدثت يوماً ما في داخلي واشتعلت أحداثها وتضاربت شخوصها في ذهني. لسعتني حرارةُ الخَلقِ وهي تتكوّن ومن ثُمّ تتشعب، وكان عليّ أن أُترجمها إلى كلمات كي ألجمها قليلاً عن مطاردتي وأدفعها كي تُطارد الآخرين معي. وحين طالعني إعلان …

أكمل القراءة »

الرواية حقيقة في فضاء متخيّل لونا قصير *

حبي للكتابة ليس بجديد، فمنذ أن كنت في سن المراهقة  كنت كل يوم أكتب يومياتي الشخصية وكل ما يدور من حولي من حزن أو موت أو أي حدث ترك أثرا  في قلبي، ولا بل أكثر إذ أنني في بعض الأحيان أكتب ما بعد الحدث وما تأثيره على الفرد، وهنا تدخل …

أكمل القراءة »

“لاشيء سوى الدخان”.. صور غير نمطية عن الحياة في بلاد العم سام سيروان قجّو *

ما إن بدأت طائرتي بالاستعداد للهبوط في مدينة شيكاغو، حتى قرّرت كتابة رواية عن هذه المرحلة الجديدة من حياتي كمهاجر في هذه البلاد البعيدة، معتمداً على ذكرياتي ومغامراتي في سوريا ولبنان. بعد ذلك اليوم بسبع سنوات، كانت روايتي “لا شيء سوى الدخان” متوفرة لقراء اللغة الإنكليزية في الولايات المتحدة وخارجها. …

أكمل القراءة »

“الزفير الحار”.. نضج الذاكرة والرؤى وجيهة عبد الرحمن *

أن تكتب رواية يعني أن تكون ناضجاً بما يكفي للإلمام بالتفاصيل التي ستسردها في نصَّك. قد لا أعني بذلك النضج العمري المقاس بسنوات العمر، وإنَّما نضج الذاكرة والرؤى، لعلهما العامل الأهم في كتابة نصٍّ سيكون فيما بعد مصدر إلهام أو خبرة لمن سيقرأ تلك الرواية. من هذا المنطلق أعترف أنَّني …

أكمل القراءة »

الرواية.. كيف تنبض الحياة في الحكاية؟ عبدالله البصيّص

“القراءة كانت السبب”. هذا ما قلته لصديق سألني كيف كتبت رواية “ذكريات ضالة”؟. وأضفت: “عندما تقرأ رواية فأنت تشارك الكاتب في كتابتها، وعليه فنحن نتعلم الكتابة من القراءة”. كنت شاعرا قبل ذلك أكتب الشعر النبطي، وقد تعلمته من حفظي القصائد ومحاولاتي الكثيرة لفك شيفرة الجمال في الإيقاع والعذوبة في الكلمات. …

أكمل القراءة »

الدليلُ الشامل لكتابة روايتك الأولى هالي أيفرون/ ترجمة: عبدالله ميزر

نشر أكثر من ثلاثة وخمسين ألف عمل روائيّ في الولايات المتّحدة، في عام 2008، وفقاً لـشركة “باوكر” التي تحلّل البيانات الخاصة بعالم صناعة الكتاب. غالبية هذه الكتب كانت روايات، وشكّلت في المجمل أكثر من سُدس الكتب المنشورة في تلك السنة (من بينها الكتب المطبوعة بالطريقة التقليدية بالإضافة إلى العناوين المطبوعة …

أكمل القراءة »

قلقُ البدايات والخوف من الفشل محمد الطيب يوسف *

حكاية روايتي الأولى “الحبل السري”.. أو فلنقل البداية الأولى، فكتابة الرواية الأولى تصلح لتكون تأريخاً يميّز بقبل وبعد، حدث أن قرأت حتى التشبع قبل كتابة روايتي الأولى، حدث أن تراجعت ألف مرة قبل كتابة روايتي الأولى، حدث أن أنصت لهمس الفشل وفخّ التكرار ولازمة النقد قبل روايتي الأولى. أصابتني جرثومة …

أكمل القراءة »

التعرّي الأوّل.. البراءة ولعبة التخفّي هدى عيد *

إنّه التّعرّي الأول، تَعرٍ سافرٌ تمارسه أمام المجموع، تباشرُه عن سابق تصوّر وتصميم؛ تسأل ذاتكَ أكثر من مرّة، وأنت تفعلُ، هل يجوز أن أقول لهم ما سأقول؟ وتستفسر محتاراً، في أكثر من موضع، عن مقدار ما يجب أن تكشف من سوءاتك الكثيرة التي أجدت تخبئتها، طوال سنوات، بملاءات سميكة عن …

أكمل القراءة »

حصيلة الحلم الخرافيّ نعيم عبد مهلهل *

أنا هنا أتحدّث عن مرجعيات الوعي التي كانت بيئة خصبة لجعلي أتجرّأ منذ الرابع الثانوي وأضع ورقة أولى لمخطوط كتابة رواية اسمها “تنورة رجاء المدهشة”. وربما تلك المخطوطة في حسابات اليوم بعض حماس ثقافة الصبا وعاطفتها المشتعلة بتأثير أفخاذ صوفيا لورين وبريجيت باردو في الأفلام الإيطالية والفرنسية وكذلك بتأثير الصوت …

أكمل القراءة »

حين تنتصر الرواية على الوحشيّة حسين السكاف

سنوات طويلة أخذت فيها المقالة، الاهتمام والوقت معاً، لم أفكر خلالها بكتابة رواية، صحيح أنني كتبتُ العديد من القصص القصيرة والمسرحيات، إلا أنني كنت أحسب في كتابة الرواية عظيم المسؤولية والكثير من الوقت.. لكنني، وفي لحظة تأمل، وجدتُ نفسي محاولاً كتابة مقال مفصّل عن مدينة جميلة عُرفتْ باهتمام أبنائها بالثقافة …

أكمل القراءة »