أغسطس 18, 2019
  • أغسطس 18, 2019

أردتُ أن أنتصر للحبّ بالكتابة إخلاص فرانسيس *

by on أغسطس 5, 2019 0

ما لم أكن أعرفه عن نفسي في بلدي لبنان كشفته لي الأيام والسنون في بلاد الاغتراب، بعيدا عن الوطن وبعيدا عن المجتمع الذي تربّيت فيه. فالظروف التي أدّت إلى كتابة هذه الرواية، كانت تتعدى مجرد فكرة رجل وامرأة، وتخطت ذلك الى وجع وطن وبتر إنسان من حديقته ومنزله، وتطاحن مشاعر وحرب للبقاء على قيد...

إقرأ المزيد

“بنات الصبّار”.. الكتابة شفاء للروح كريمة أحداد *

by on يوليو 12, 2019 0

في كتابها “زوجات طيبات”، وصفت الروائية الأميركية لويزا ماي ألكوت علاقتها بالكتابة (متحدّثةً عن نفسها بضمير الغائب) قائلة: “لم تعتقد أبداً أنها عبقرية، لكن ما إن تنتابها نوبةٌ من نوبات الكتابة، تهبُ نفسها متخلية عن كلّ شيء، فتحيا حياة نعيم، غير عابئةٍ بالرغبة أو الاعتناء بالأشياء، أو حتى بالطقس السيء. تجلسُ إلى الكتابة، وتحفّ...

إقرأ المزيد

روايتي الأولى.. آلامي ومأساتي في الغربة رياض القاضي *

by on يوليو 8, 2019 0

ترددت كثيراً في كتابة السيرة الروائية “المصير” بسبب ما تحمله سيرتي من معاناة لم أكن مستعداً لاستعادة ذكرياتها الأليمة. لم أعرف كيف بدأتُ ولا كيف انتهيت من سردها، حتى وجدتني أسلّم الملف لإحدى دور النشر لنشرها. كان سيناريست عراقيّ كبير في البصرة أحد أسباب إطلاق روايتي، وذلك بعد أن وعدني بأنه سيتصل بمخرج عراقي...

إقرأ المزيد

الرواية فرصة لاكتشاف العالم ميرنا الشويري

by on يونيو 6, 2019 0

لم أفكّر يومًا في الكتابة، لكن كنت أقضي الكثير من وقتي في قراءة الكتب، ولم أفوّت في فترة إقامتي في أبو ظبي عرضًا مسرحيًّا واحدًا من العروض التي كان ينظّمها الكثير من السفارات  في المركز الثقافيّ وقصر المؤتمرات، وكنت بقدر ما أحبّ الخيال أبغض الكتابة، وهذا ما صرّحت به في رواية حياة وهم: “على...

إقرأ المزيد

“كهرمان”.. في المنفى تصبح الذاكرة حبلى بالحكايات ريزان عيسى*

by on مايو 6, 2019 0

كنت دائماً قارئاً جيداً للرواية والشعر، لم أشعر أبداً برغبة حقيقية في الكتابة، كانت القراءة دوماً تعطيني إحساساً عميقاً بالرضى. رددت في سري، أنه ليس هنالك ما يمكن أن يضيف إلى المشهد الروائي إلا إذا كان بمستوى الإضافة. وعملت دائماً بمقولة أن لا مهنة أصعب من الكتابة إلا مهنة مقارعة التماسيح الإفريقية. وجدت دوماً...

إقرأ المزيد

الرواية ثمرة الوجع الإنسانيّ نسرين بلوط

by on أبريل 14, 2019 0

عندما قال الأديب فيكتور هوغو: “الألم ثمرة، والله لا يضع ثماراً على غصنٍ ضعيفٍ لا يقدرُ على حملها”، فقد كان يدرك في داخله بأنّه رسولٌ يحرّكُ أغصان الإنسانية بحفيفٍ رقيق، يشبه خربشة القلم على الأوراق، وأنّه ككاتبٍ، يستطيعُ أن يسلكَ كلّ التعرّجات الضيّقة في النفوس البشرية، ويحملَ أوزارَها وهمومَها، ويصلَ برسالته الأدبية إلى النور،...

إقرأ المزيد

كنت أفضّل كتابة “الخطيئة” سراً.. عائشة عبد المجيد

by on مارس 19, 2019 0

يحتاج المرء إلى التحدي والإصرار كي يَكون ما يطمح به، ويحقق ما يسعى إليه. وهذا ما فعلته أنا طيلة حياتي وخصوصاً في مجال الكتابة، فقد كنت دائماً أكتب سراً، لأن والدي كان على خلاف عائلي مع والدتي، وقد أخذني للعيش معه عندما كنت في سن الثانية عشر من عمري، لكن حياتي معه كانت في...

إقرأ المزيد

“ولادة كريستوفر”.. يحتاج المرء إلى الكثير لتحدي القدر أليسون بورنت

by on يناير 31, 2019 0

قضيت العشرينيات من عمري كما يفعل معظم الكتاب الشباب: زاحفاً على يدَي وركبتَيّ، وبتحدّ ذاتي للقلق والحرج والعار واليأس. عندما سألني الناس عمّا قمت به من أجل لقمة العيش، وجدت أن من الصعب الإجابة عن هذا السؤال دون غصة ودموع. دعوت نفسي روائياً، ولكن العالم عرفني فقط كمدقّق قانوني. أهدرت من شبابي وموهبتي خمس...

إقرأ المزيد

علّمتني روايتي الأولى أن أواجه مخاوفي رنا حداد *

by on ديسمبر 6, 2018 0

عندما بدأت بكتابة روايتي الأولى بعنوان “دنيا نور والحبّ الذي لم يتوقعه أحد”، قضيتُ وقتاً طويلاً في محاولة العثور على اللغة المناسبة، والنبرة المتوازنة، ووجهات النظر الصحيحة لوصف شعوري تجاه سوريا؛ البلد الذي قضيت فيه طفولتي وسنوات مراهقتي، وكذلك وصف محاولات شباب ليكونوا صادقين مع أنفسهم، على الرغم من جميع الضغوط التي كانت تسير...

إقرأ المزيد

“زمن النمرود”.. الرواية التي آلمتني وأكسبتني وعياً مختلفاً الحبيب السائح *

by on نوفمبر 3, 2018 0

ما لا يعرفه كثير من المهتمين بالشأن الروائي في الجزائر، بخصوص “زمن النمرود” هو أني كتبت هدا النص تحت تأثير الهاجس اللغوي الذي كان يؤرقني: بأي لغة أجسد ما كنت أحس أن اللغة العربية الفصحى نفسها تعجز عن استيعابه؛ لأن درجة الكذب والديماغوجيا، التي بلغها النظام السياسي المزدوج الخطاب في بداية االثمانينيات، كانت فائقة...

إقرأ المزيد